أخر الأخبار
الرئيسية » تحقيقات » بلاغ إلى النائب العام ضد نقيب الصحفيين المزيف

بلاغ إلى النائب العام ضد نقيب الصحفيين المزيف

بلاغ إلى النائب العام ضد نقيب الصحفيين المزيف

عضوية نقابة_الصحفيين و القنوات الفضائية مقابل 5000 جنيه ولو تحب تكون مستشار إعلامي ادفع 20.000 جنيه

يتقدم صباح  اليوم  أحمد يحيى مهران المحامى ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية ببلاغ إلى النائب العام ضد رائد السعيد  لقيامه بإنشاء كيان غير قانونى بإسم ” الصحفيين و القنوات الفضائية”

وتعود القصة إللى ظهور  كارنيهات تحمل أسم نقابة الصحفيين والقنوات الفضائيةلشخص يدعى  رائد السعيد محمد الشيمي يعمل مقاول   حاول من خلالها إستقطاب  شباب الصحفيين ومنحهم عضوية هذه النقابة تحت عنوان “نقابة الصحفيين و القنوات الفضائية” حيث يتم دفم 5000 جنية مقابل كارنية صحفي وكارنية مستشار اعلامي مقابل 20.000 جنية

عنوان النقابة الجديدة ميدان ڤيني الدقي ، تقبل كل الشهادات حتي الاعدادية للدخول في عضويتها ، نقيب الصحفيين الجديد يوعد الاعضاء بمزايا افضل من تلك التي تقدمها النقابة العامة للصحفيين حيث يقدم لهم رحلات حج وعمرة ومشروع اسكان وعلاج اجتماعي وكذلك يتم التأمين الصحي والاجتماعي لاعضاء النقابة بغية الحصول على معاش يضمن حياة كريمة للاعضاء المتقاعدين ويؤكد رائد الشيمي نقيب الصحفيين بصفته توقيع بروتوكول مع هيئة النقل العام بهدف إعفاء اعضاء “نقابة الصحفيين و القنوات الفضائية” الجديدة من دفع تذاكر المواصلات العامة وغيرها من المزايا وتسأل مهران   اين نقابة الصحفيين و مجلسها من هذه المهزلة؟ وأين المجلس الأعلى للصحافة والاعلام؟ من عمليات النصب و الاحتيال التي تتم باسم الصحافة المصرية
هذا الكيان الغير قانوني هو أحد مظاهر جرائم النصب و الاحتيال التي يتعرض لها الشباب من الطموحين في الدخول الي عباءة صاحبة الجلالة خاصة هؤلاء الذين طال انتظارهم وفشلت كل محاولاتهم من الحصول على كارنية نقابة الصحفيين رغم تدرجهم في العمل الصحفي سنوات طويلة دون عقود عمل او تأمين اجتماعي ،  وأشار مهران إلى  أن هذا الكيان الغير شرعي مخالف للقانون والدستور حيث يخالف قانون الصحافة ويخالف نص المادة 77 من الدستور المصري
“ينظم القانون إنشاء النقابات المهنية وإدارتها على أساس ديمقراطى، ويكفل استقلالها ويحدد مواردها، وطريقة قيد أعضائها، ومساءلتهم عن سلوكهم في ممارسة نشاطهم المهني، وفقاً لمواثيق الشرف الأخلاقية والمهنية. ولا تنشأ لتنظيم المهنة سوي نقابة واحدة. ولا يجوز فرض الحراسة عليها أو تدخل الجهات الإدارية في شئونها، كما لا يجوز حل مجالس إدارتها إلا بحكم قضائي، ويؤخذ رأيها في مشروعات القوانين المتعلقة بها”

وأكد

مصر لها نقابة صحفيين واحدة هي التي تمنح تراخيص العمل بالصحافة وهي المسئولية عن حرية الرأي والتعبير في مصر والمعنية بحماية أعضائها ورعاية مصالحهم ، نقابة الصحفيين التي أنشأت بقانون وبقرار وزاري بغية حماية اصحاب هذه المهنة السامية وتقديرا لما يقدموه للمجتمع من حقيقة ووعي وثقافة وتعليم وتأكيدا علي اهمية الصحافة وانها سلطة رابعة قادرة على مراقبة السلطات الثلاثة ورصد كل ما يخالف القانون و الدستور وعرضه على الشعب صاحب السيادة وصاحب الحق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

 إنتقاما من أهلها خطف جارته بنت 17 عام 

 إنتقاما من أهلها خطف جارته بنت 17 عام  القليوبية  : عمرو خفاجي قام” عرفه” عامل ...