أخر الأخبار
الرئيسية » تحقيقات » بالأسماء والمستندات قضيه نصب  جديدة تفجر ملف فضيحة مراكز التحكيم الوهميه السيد.. الدكتور.. المستشار.. رئيس مجلس الإدارة راسب اعداديه وسواق مفصول للتعاطى

بالأسماء والمستندات قضيه نصب  جديدة تفجر ملف فضيحة مراكز التحكيم الوهميه السيد.. الدكتور.. المستشار.. رئيس مجلس الإدارة راسب اعداديه وسواق مفصول للتعاطى


قضيه نصب  جديدة تفجر ملف فضيحة مراكز التحكيم الوهميه
السيد.. الدكتور.. المستشار.. رئيس مجلس الإدارة راسب اعداديه وسواق مفصول للتعاطى

 

هذا الملف يستعرض ظاهرة جديدة أسمها مراكز التحكيم والتى أنتشرت فى الأونة الأخيرة بمصر والبدايه عندما أوهم رئيس مجلس إدارة إحدى هذه المراكز وهو مركز الإتحاد الدولى العربى للتحكيم و يدعى” مبروك محمود مبروك بسيونى شعوط” أحد المواطنين ويدعى “محمود رضا المليجى” بمنحه شهادتى ماجستير ودكتوراة بالتحكيم الدولى مقابل مبلغ مالى وقدره عشرون الف جنيه للشهادتين وهو  ما اغراه بالموافقة وسدد المبلغ المطلوب ولكن وكما هو متوقع عندما قام الضحيه بأخذ الشهادات للتأكد من صحتها للبدء فى العمل بها جاء الرد بأن هذه الشهادات مزورة وغير صحيحة وهو ما دعاه للتوجه الى الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بإدارة غرب الدلتا للتقدم ببلاغ ضد صاحب المركز المذكور أمام المقدم عماد ناصف المفتش بإدارة الأموال العامة الذى أمر بعمل التحريات اللازمة والتى فجرت مفاجأت فى منتهى الخطورة منها أن صاحب المركز راسب اعداديه عمل بشركة بترول كسائق وتم فصله بعد تحليل للدم دورى اثبت به التعاطى وان المجلس العربى للدراسات العليا والبحث العلمى بجامعه القاهرة لم يسبق له ان صدق اطلاقا على اى شهادات من هذا النوع وان المذكور يحتفظ فى مقر المركز بشهادات منسوبه لجهات عدة على غير الحقيقة و
علامات استفهام كثيرة تحيط بهذا الملف والذى نؤكد ان عمل مثل هذه المراكز لا يتم على أى قواعد ولا ضوابط للعمل بها سواء للقائمين عليها او الممنوح لهم شهاداتهم
اول هذه الاسئلة كيف تم توقيع  عميد كلية الحقوق  حيث وقع بروتوكول تعاون مع هذا المركز علما بان هناك اتفاق بين وكيل الكليه الدكتور طلعت دويدار والعميد لإعطاء محاضرات بهذا المركز ويشاع ان هذا سبب توقيع هذا البروتكول

ثانيا: من ضمن  علامات الإستفهام كيف لمركز للنصب مثل هذا بمؤهلات صاحبه البسيطة ان تستقطب رموز عامة للظهور فيها كالمحافظ مثلا وكيف يتورط مثل هؤلاء مع شخص كهذا وهو ما يعطيه قوة للايقاع بمزيد من الضحايا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*