الرئيسية » فن » العندليب والزعيم وعبدالمنعم إبراهيم أشهر الصحفيين بالسينما والدراما

العندليب والزعيم وعبدالمنعم إبراهيم أشهر الصحفيين بالسينما والدراما

الصورة الذّهنية التى نقلتها الدراما عن بيع الصحفى ضميره فى صالة التحرير وأسلوب الكتابة النمطية فى التحقيقات الصحفية كشفت نصف الحقيقة عن الصحفيين والصحافة، ولكنها أغفلت فكرة الصحفى النزيه الذّى يبحث فى تحقيقات وملفات تكشف المعاناة التى يعيشها بصورة متكررة للوصول إلى معلومات مدققة، تنوع دور الصحفى بين شخصية الشريف النزيه المتصدى للفساد، والذى ينتصر أحيانًا أو يكون ضحية للفساد فى أحيان أخرى، أو شخصية المضلل الوصولى الانتهازى الذى يبيع مبادئه، أو المنافق والآفاق، وفى أحيان كثيرة سوى مقاوم للفساد، لكن فى الحقيقة هو الباحث عن المتاعب من أجل الآخرين، ولذلك أطلقوا عليها لقب “مهنة البحث عن المتاعب”.

 

رؤوف علوان “اللص والكلاب”

من الأعمال السينمائية التى قدمت شخصية الصحفى فيلم “اللص والكلاب” من خلال شخصية رؤوف علوان، التى جسدها الفنان الراحل كمال الشناوي، وهو نموذج الصحفى الانتهازى المحرض، الذى يستخدم قلمه فى تحريض الجمهور، حين يتحالف مع السلطة حتى يصبح مشهورًا وثريًا، الفيلم مأخوذ عن قصة بنفس الاسم للأديب العالمى “نجيب محفوظ”، وشارك فى بطولته شادية، وشكرى سرحان.

 

“لعبة الست”

قدم الفنان حسن البارودى فى فيلم “لعبة الست”، دور المخبر الصحفى الذى يفرض نفسه على الجميع، وهو وصاحب السؤال الشهير للفنانة الصاعدة بسرعة الصاروخ تحية كاريوكا وقتها: أين ترعرعت سيدتى؟

عصفور قمر الدين “سر طاقية الإخفاء”

قدم عبد المنعم إبراهيم أقدم شخصية صحفى فى السينما، حيث جسد عام 1959 فى فيلم “سر طاقية الإخفاء”، شخصية عصفور قمر الدين الصحفى الكوميدى.

 

صلاح “يوم من عمرى”

جسّد العندليب عبد الحليم حافظ دور الصحفي، فى فيلم “يوم من عمري”، بطولة عبدالسلام النابلسي، الذى كان يعمل معه مصورا صحفيا فى نفس الجريدة، إلى جانب زبيدة ثروت، ومحمود المليجي، وتدور أحداث العمل حول صحفى ومصور فاشلين فى وجهة نظر رئيس التحرير، يقرران مساعدة فتاة هاربة، ويكتشفان أنها ابنة المليونير الذى تتحدث عنه الصحافة، لكن الصحفى يقع فى حبها، وتؤرقه الحيرة، بين حبه لها والسبق الصحفى.

 

محجوب عبد الدايم “القاهرة 30

تناول الفيلم شخصية الصحفى الذى يعانى الفقر الشديد، ويتنازل عن مبادئه وشرفه مقابل الحصول على الأموال والترقية بالعمل، وجسد شخصية “محجوب عبد الدايم” الفنان حمدى أحمد.

 

عادل عيسى “الغول”

قدم الزعيم عادل إمام، شخصية الصحفى “عادل عيسى”، فى فيلم “الغول”، وهو الصحفى النزيه الذى يدافع عن الحق والعدل، وتدور أحداث العمل حول صحفى يصبح شاهدًا فى واقعة قتل ارتكبها ابن أحد رجال الأعمال،

ويستخدم نفوذه فى نفى التهمة عن ابنه، لكن الصحفى يخوض صراعًا لكشف الحقيقة، لكنه يفشل فى إثباتها، ويلجأ إلى تنفيذ العدالة بطريقة أخرى وهى القتل.

 

هلال كامل “عوالم خفية”

كما يقدم الزعيم أيضا هذا العام فى مسلسله “عوالم خفية” شخصية صحفى معارض يدعى هلال كامل، يكشف كثير من قضايا الفساد وعوالمه الخفية.

يرى طارق الشناوى، الناقد الفنى، أن الصورة التى نقلتها الدراما التليفزيونية عن الصحافة المصرية غير واقعية، فعلى حد تعبيره: «منذ عامين تقريبا شاهدنا أحد الأعمال التليفزيونية التى تتحدث عن الصحفيين قامت ببطولتها يسرا، حيث شاهدنا صورة غير واقعية للصحفى، وغير حقيقية»، وأكد الشناوى أن هناك بعض التفاصيل التى تختلف تماما عن الواقع كأن يقوم الصحفى بحجز الصفحة التى سينشر فيها الخبر وهذا لا يحدث على أرض الواقع، حيث ينتهى دور الصحفى عند تقديمه الخبر لمديرى التحرير بالجريدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*