.

.

 عمرو خفاجى يكتب :المنكرين علي الصوفيه

 عمرو خفاجى يكتب :المنكرين علي الصوفيه

نجد ان المنكرين علي الصوفيه يرجع سبب انكارهم الي..
– الجهل بما عليه اهل الطريق الصوفي وعدم المعرفه الصحيحه باحواله.
– حقد دفين عند البعض علي الصوفيه بسبب التفاف الناس حولهم وحبهم لهم.
– وفرصه هؤلاء في تشويه الصوفيه الحقيقين بدخول الادعياء وافعالهم التي لا تناسب الاسلام قط
وهناك من يكره التسميه الصوفيه وبالتالي يكره كل شيء ينسب لها او اليها بدون ان يكلف نفسه عناء البحث او الاطلاع علي احوالهم
وعن هؤلاء يقول الاستاذ سعيد حوي في كتابه ( تربيتنا الروحيه ) ص 13 “”
؛؛ واني لأظن ان اكثر ما يذهب الانكار علي فيه في هذه السلسله هو قضيه الاسم فهناك ناس لا يطيقون ان يسمعون  اسم الصوفيه
وهؤلاءاقول علي رسلكم فهذا التاريخ بيني وبينكم انه لم ينكر خلال العصور اسم التصوف احد من الناس لانه اصطلاح علي علم كعلم النح. والفقه وغير ذلك وحتي في عصرنا هذه فتاوي ابن تيميه خرج منها مجلدان تحت اسم التصوف والاخلاق ولم اري ذلك منكراً. فأرجو التأني في الانكار علي قضيه لا مبرر للانكار فيها اصلاً ؛؛
…..
وللحديث بقيه عن الانكار والمنكرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE