أخر الأخبار
الرئيسية » تحقيقات » نظام التعليم الجديد بين مطرقة الامال وسندان المخاوف

نظام التعليم الجديد بين مطرقة الامال وسندان المخاوف

تحقيق- محمد محسن

اثار اعلان الدكتور طارق شوقى عن بدء تطبيق نظام التعليم الجديد مخاوف بين اطياف المجتمع وسوف نوضح اهم المعلومات الخاصة بهذا النظام ونستعرض اراء المؤيد له والرافض 1-سوف يتم تطبيق هذا النظام على كل المدارس الحكومية الرسمية واللغات والخاصة عربى
-يطبق هذا النظام على الصف الاول والثانى لرياض الاطفال والصف الاول الابتدائى والصف الاول الثانوى
-يطبق العام الدراسى القادم 2018 2019
لايوجد امتحانات من رياض الاطفال وحتى الصف الرابع وانما تطبيقات لقياس مهارات الفهم والتحليل لدى التلاميذ

-لغة الدراسة باللغة العربية طوال المرحلة الابتدائية لكل المواد ويتم تدريس الرياضيات والعلوم باللغة الانجليزية فى المرحلة الاعدادية
-الكتاب المدرسى عبارة عن اربع كتب كتاب اللغة الانجليزية وكتاب للتربية الدينيةوكتاب بى اى للانشطةوالكتاب الاخير يضم مواد عربى ورياضيات ومفاهيم علمية واجتماعية فى كتاب واحد
-يخضع لهذا النظام حوالى 2مليون طالب
-نظام التعليم يعتمد على مهارات نعرف نعمل نعيش نكون
شعار مناهج رياض الاطفال العب وتعلم باستخدام الصور والافلام الوثائقية
-الطلاب سيجلسون على شكل دوائر اسوة بالنظام اليابانى
-سوف يطبق نظام الثانوية العامة التراكمية اى بنظام الثلاث سنوات

-يطبق النظام فى العام الدراسى المقبل على طلاب الصف الاول الثانوى
-يعتمد النظام الجديد على استخدام التابلت لكل طالب بالاضافة للكتاب المدرسى
-المناهج الدراسية بالثانوى كما هى
التقسيم ادبى وعلمى كماهو
الامتحانات على مستوى المدرسة يؤديها الطالب بواسطة التابلت ويتم التصحيح الكترونى
عدم تخطى الطلاب لنسب الغياب المقررة
سوف ينتهى نظام التعليم القديم عام 2026 مع تخريج اول دفعة
هدف النظام تخريج طالب مفكر ومبدع معتز بوطنه متمسك بقيمه قادر على حل المشكلات متعايش مع الاخرين
لن يتم الغاء مكتب التنسيق حفاظا على تكافؤ الفرص بين الطلاب
دور المعلم يتحول من ملقن الى ميسر ومحاور للطلاب يساعدهم فى كيفية البحث عن المعلومة
سوف يتم الغاء نظام التجريبيات العام بعد القادم
وبعد استعرضنا للمشروع نبدا فى معرفة اتجاهات الراى العام بين مؤيد ورافض

له ومن الاتجاه المؤيد للمشروع يحدثنا الدكتور حسن شحاته       استاذ المناهج وطرق التدريس بكلية التربية جامعة عين شمس ومؤلف كتب دراسيةعن ا همية هذا المشروع انه اتساقا مع فكرة مشروع مصر 2030 جاء هذا النظام الذى يعمل على تخريج افرادتتمتع بالتفكير النقدى والابداع وحل المشكلات والتعايش مع الاخرين ويؤكد شحاته على ان من اهم جوانب المشروع هو تطوير التعليم الفنى وربطه بسوق العمل واعتماد التعليم الفنى على نظام المدارس داخل المصانع والتى بدات بالفعل فى مدرسة العربى للكنولوجيا التطبيقية بالمنوفية اما الاتجاه الرافض يحدثنا الدكتور كمال مغيث الباحث التربوى انه كان لابد من عرض المشروع للحوار المجتمعى على المتخصصين والطلاب واولياءالاومور ولو تم تطبيقه يتم اختيار مجموعة مدارس لتطبيقه بها وتقييم التجربة اذا نجحت يعمم واذا فشلت نكون قد انقذنا الباقى من ذللك ويضيف مغيث ان المدارس غير كاملة البنية من حيث الانترنت ولا المبانى اضافة الى الاعداد الكبيرة كما ان المعلمين غير مؤهلين لتدريس هذا النظام بالانتقال لاولياء الامور يقول احمد عادل مهندس ولى امر طالب بالثانوى انه مع اى نظام يقضى على الدروس الخصوصية ويحقق رغبات الطلاب فى دخولهم الكليات التى يرغبون بها مع عدم تجريب اى نظام على الطلاب ولادنا مش فئئران تجارب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*