أخر الأخبار
الرئيسية » حوادث » منك لله يا أبو السيد..ومازال البحث جاريا
السيد الشاذلى

منك لله يا أبو السيد..ومازال البحث جاريا

 

السبب الرئيسى فى فوضى الإعلام الأن

اعتمد المهن الإعلامية فى بطاقات الرقم القم لحاملى الدبلومات

 

مصطفى محمد

إذا كنت تتسائل عن  السبب الرئيسى لإنتشار الإعلاميين المزيفين من حولك فلا تبحث كثيرا فهذا الشخص السيد على الشاذلى على معوض  المولود فى الثانى من أغسطس عام 1968 بالزقازيق وحاصل على بكالوريوس التربية الرياضية الذى تربى فى كنف” أمن الدولة سابقا” وهبط بالباراشوت على جريدة الأحرار الناطقة بإسم جريدة الأحرار فى منتصف التسعينيات وكان مصدره مطار القاهرة أنقذ مصطفى بكرى الذى كان رئيس تحرير الجريدة إنذاك كان بكرى فى انتظار حقيبة دولارات من قطر وفى حاجة لمن يعديها من المطار فأجرى السيد إتصالاته مرت الحقيبة لبكرى فأرسل بكرى توصية إلى لجنة القيد فى نقابة الصحفيين أن يمر السيد الشاذلى وفى عام 2002 تم فصله من جريدة الأحرار وهبط عليه تمويل مفاجىء وأسس شركة مساهمة مصرية بإسم المصرى وشملت رحلة الشاذلى كل أنواع  الأعمال المنافية للأداب مرورا بالجمعية الأهلية التى أسسها وشكل مجلس إداراتها من والدته وزوجته وشقيقه والجريدة البورنو التى كان مضمونها بالكامل عبارة عن صور عارية والمستهدف  جنود الأمن المركزى فى الخدمة  إلا أن ما أستوقفنى فى مسيرة الشاذلى هو جواز السفر الخاص به الذى كان مدون به فى خانة المهنة رئيس تحرير جريدة الأحرار على الرغم من أن الشاذلى لم ينال هذا الشرف كما أن الفترة التى دون فيها المهنة فى جواز السفر كان رحمة الله عليه الأستاذ صلاح قبضايا هو رئيس  التحرير الفعلى  للجريدة هذا يقودنا إلى أن بيانات جواز السفر تأتى بناءا على بيانات الرقم القومى فمن زور له بطاقة الرقم القومى؟ مررا بمشروعات الإسكان الوهمية التى كان ينصب بها على أعضاء الجمعية  عندما كان الأستاذ ياسر رزق عضو مجلس نقابة  الصحفيين كشف الشاذلى لأن الشاذلى كان يريد أن ينصب بأرض فى أكتوبر وعندما تم كشفه أخذ يصرخ المجنون ” سرقوا أرضى” قاصدا الأستاذ ياسر رزق والزميل علاء البنا وبعد قيام  ثورة 25 يناير أسس الشاذلى نقابة  تسمى النقابة العامة للعاملين بوسائل الإعلام  وجاء بشقيقه الأكبر محمد على ووضعه أمين عام استكمل تشكيل مجلس النقابة بزوجته عبير والى عايش والى وشقيقها أحمد رضا الزوجة الثانية لشقيقه محمد الذى ودع محل الكشرى فى القنطرة بالإسماعيلية واتخذ من 24 عبد الخالق ثروت الدور الرابع مقرا له حتى أنه كان يقف يصرخ بهستيرية أنا هأوقع نقابة الصحفيين وهأعمل بدل للأعضاء هأعمل شعبة لبائعى الصحف عشان اتحكم انزل جورنال مين واقف جورنال مين استغل علاقاته فى أمن الدولة إنذاك واعتمد  المهن الإعلامية لحاملى الدبلومات وللحلاقين للعمال وابتدع مسمى ف البطاقة ليس له معنى عندنا فى المهنة ألا وهو” محرر إعلامى ” واتحدى أن يخرج علينا أحد من اساتذتنا يقول لنا أن لدينا وظيفة فى الإعلام تسمى” محرر إعلامى” أى حد عندنا فى المجال هيقولك يعنى أيه  ؟! ومنذ 2016 السيد وشقيقه وعائلته هاربين ومازال البحث جاريا  هرب وترك لنا هذه الفوضى

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*