.

.

«أزارو» يتمسك بالرحيل عن الأهلى فى يناير

«أزارو» يتمسك بالرحيل عن الأهلى فى يناير

 

تمسك المغربى وليد أزارو، مهاجم الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، بالرحيل عن القلعة الحمراء خلال فترة الانتقالات الشتوية، فى يناير المقبل، بعد تلقيه عرضا جادا من أحد الأندية الإنجليزية للانتقال إليه بعد تألقه فى مباريات الفريق خلال مباريات الدورى الممتاز ودورى الأبطال. وعلمت «المصرى اليوم» أن أزارو أخطر الجهاز الفنى والإدارى بعدم رغبته فى الاستمرار داخل القلعة الحمراء بسبب تلقيه عروضا بمبالغ مالية كبيرة أكبر مما يتقاضاه مع الأهلى. يأتى هذا فى الوقت الذى تحفظ فيه الفرنسى كارتيرون، المدير الفنى للفريق، على رحيل اللاعب فى ظل الاعتماد عليه بشكل أساسى وتألقه فى المباريات، خصوصا أن اللاعب تحول إلى الورقة الرابحة للفريق بأهدافه المؤثرة، فى الوقت الذى لا يجد فيه المدير الفنى بديلا للاعب فى حالة رحيله عن الفريق. من جهة أخرى، تجددت أزمة أحمد فتحى، لاعب الفريق، بعد مطالبة اللاعب بالحصول على زيادة مالية قدرها ٥ ملايين جنيه فى الموسم الواحد عن المبلغ المحدد فى العقد ويقدر بـ٩ ملايين جنيه بواقع ٣ ملايين فى الموسم الواحد. كان مسؤولو النادى الأهلى قد قاموا بتوثيق العقد فى اتحاد الكرة حتى لا يمكنه الاعتراض على القيمة المالية المحددة له ولا تزيد عن بقية لاعبى الفئة الأولى بالفريق. ويعتمد مسؤولو الأهلى على حصول اللاعب على ترضية مالية قدرها ٢٢ مليون جنيه من أحد رجال الأعمال، ومن ثم فقد حصل على قيمة عقده المالية التى يطالب بها وتصل إلى ٣١ مليون جنيه فى المواسم الثلاثة لم يتحمل منها النادى سوى ٩ ملايين جنيه، يأتى هذا فى الوقت الذى ينفى فيه أحمد فتحى حصوله على أى ترضية مالية بشأن تمديد عقده مع النادى وأن ما يحصل عليه من مكافآت مالية أو هدايا باسمه تخصه ولا علاقة للنادى بها باعتباره أحد نجوم المنتخب الوطنى.

من جهة أخرى، يواجه مجلس الإدارة، برئاسة محمود الخطيب، أزمة بسبب الانتقادات التى تعرض لها عقب بيع الجنوب أفريقى باكامانى إلى فريق صن داونز بمقابل مالى قدره ٩٠٠ ألف دولار بعد أن كان الأهلى قد قام بشرائه فى الموسم المنقضى بمقابل قدره ١.٤ مليون دولار، أى بخسارة قدرها ٥٠٠ ألف دولار عما قام النادى بشرائه، فى الوقت الذى اعتبر فيه مسؤولو الأهلى أن النادى استفاد من بيع اللاعب الذى كان سيحصل على قيمة عقده التى تقدر بـ٤٠٠ ألف دولار فى الموسم دون أن يشارك مع الفريق لعدم قناعة الفرنسى كارتيرون بمستواه الفنى.

 

فى شأن مختلف، ينتظر عمرو جمال، مهاجم الفريق الكروى الأول، عرضا من أحد الأندية المغربية بعد أن فشلت مفاوضات انتقاله إلى الدورى البرتغالى خلال الأيام الماضية، بينما استعجل المدير الفنى التعاقد مع مهاجم أفريقى خلال فترة الانتقالات الشتوية حتى يتمكن الفريق من الاستمرار فى المنافسة على البطولات التى ينافس عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE