.

.

ليفربول يخطف فوز في الثواني الأخيرة من فم باريس سان جيرمان

خطف نادي ليفربول الإنجليزي فوزًا قاتلًا من فم باريس سان جيرمان الفرنسي بثلاثة أهداف لهدفين، في المباراة التي أًقيمت على ملعب أنفيلد رود، في إطار مباريات الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

جاءت أحداث المباراة جيدة المستوى وسط تبادل للسيطرة على الكرة والخطورة على المرميين مع أفضلية نسبية لنادي ليفربول الذي بدت خطوطه وتحركات لاعبيه أكثر وضوحًا من الحالة التي ظهر عليها لاعبو البي اس جي.

وأنهى فريق ليفربول الشوط الأول متقدمًا بهدفين مقابل هدف، حيث تقدم الريدز بالهدف الأول عن طريق دانيال ستوريدج قبل أن يضاعف اللاعب جيمس ميلنر النتيجة من ركلة جزاء.

وأعاد الظهير الأيمن البلجيكي توماس ميونيه الآمال لفريقه الفرنسي بهدف رائع بالدقيقة 40 من عمر الشوط الأول من تصويبة من داخل منطقة الجزاء.

ومع اقتراب المباراة من النهاية، شن نادي باريس سان جيرمان هجماته لتحقيق نتيجة التعادل، وهو ما جاء بعد خطأ من اللاعب محمد صلاح الذي مرر الكرة بشكل خاطئ في وسط الملعب لتردد على مرماه بهدف التعادل عن طريق كيليان مبابي بالدقيقة 84.

ووسط استعداد الجميع لنهاية اللقاء بالتعادل، فاجئ البديل روبيرتو فيرمينيو الجميع بالهدف الثالث لليفربول من تصويبة قوية سكنت شباك الحارس ستيف أريولا بالدقيقة 92.

وبتلك النتيجة، اعتلى فريق ليفربول صدارة المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط، بفارق نقطتين فقط عن فريقي نابولي الإيطالي والنجم الأحمر الصربي، فيما يقبع فريق باريس سان جيرمان في المركز الأخير دون أي نقطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE