أخر الأخبار
الرئيسية » رياضة » يوسف يحسم التجديد لـ7 لاعبين منذ توليه المسئولية..

يوسف يحسم التجديد لـ7 لاعبين منذ توليه المسئولية..

 

الأهـلى يبدأ اليوم رحلة الاستعداد لإياب وفاق سطيف فى دورى الأبطال

عاد الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى إلى تدريباته اليوم استعداداً لمواجهة وفاق سطيف الجزائرى 23 أكتوبر الجارى فى اياب نصف نهائى دورى أبطال إفريقيا بملعب 8 مايو فى مدينة سطيف، وكان الجهاز الفنى بقيادة باتريس كارتيرون المدير الفنى قد منح لاعبيه راحة سلبية لمدة يومين بعد الفوز على الترسانة 3-2 فى دور الـــ 32 لمسابقة كأس مصر.

وحرص كارتيرون والجهاز المعاون على تخفيف حالة الإجهاد التى تضرب الفريق عبر الراحة السلبية خاصة فى ظل تلاحم المشاركة فى اربع بطولات عربية وإفريقية ودورى وكأس مصر، وأكد محمد يوسف، المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة ان الجهاز الفنى يتطلع لتحقيق أكبر مكاسب ممكنة خلال فترة توقف الدوري؛ من أجل تجهيز اللاعبين العائدين من الإصابة، وأيضا بعض اللاعبين الذين لم يشاركوا بشكل أساسى الفترة الماضية من أجل إعلان جاهزية الجميع للمرحلة المقبلة.

وقال إن فترة التوقف فرصة مناسبة للاطمئنان على حالة المصابين وهم؛ حسام عاشور وسعد سمير وصلاح محسن وأحمد فتحى، وتجهيزهم للمرحلة القادمة التى تشهد العديد من المنافسات القوية والمهمة على كافة الأصعدة.

على جانب آخر، نجح محمد يوسف فى إغلاق 7 ملفات مهمة بعد توليه منصب القائم باعمال مدير الكرة على رأسها تجديد تعاقد أحمد فتحى بعد فترة من الشد والجذب وكذلك وليد سليمان وحسام عاشور والتوصل لاتفاق نهائى مع مؤمن زكريا لتجديد تعاقده وتمديد تعاقد سعد سمير ومحمد الشناوى وناصر ماهر ليغلق الباب نهائياً على أى محاولات للعبث داخل الصفوف.

ولاقى مجهود يوسف تقديرا خاصا من لجنة الكرة بقيادة محمود الخطيب رئيس النادى الذى وجه له الشكر فى الاجتماع الأخير خاصة أن كل عقود لاعبى الفريق مؤمنة لفترات لا تقل عن ثلاث سنوات فيما أكد خالد محمود، طبيب الفريق أن كافة الأمور الخاصة بعلاج و تأهيل على معلول، الظهير الأيسر للفريق تسير بشكل طيب بعد الوقوف على الطريقة النهائية لعلاج اللاعب، واستبعاد فكرة التدخل الجراحى لعلاجه من الإصابة بالتمزق فى العضلة الضامة.

وقال إن اللاعب يبدأ اليوم برنامجه التأهيلى على هامش مران الفريق الجماعى بعد عودته من بلاده عقب الخضوع للفحص الطبى تحت إشراف الجهاز الطبى لمنتخب تونس، حيث اتفق مع نظيره فى الأهلى، وأيضا مع الرأى الطبى الذى تم الحصول عليه من الأطباء الألمان الذين اطلعوا على الفحوصات الطبية ونتائج الأشعة التى خضع لها اللاعب فى القاهرة قبل سفره إلى تونس، على استبعاد فكرة التدخل الجراحى والاعتماد على التدريبات التأهيلية والعلاجية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*