أخر الأخبار
الرئيسية » مقالات وآراء » وليد العسيرى يكتب إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق
وليد العسيرى

وليد العسيرى يكتب إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق

      وليد العسيرى

هذا حديث الرسول صل الله عليه وسلم “إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق” صدق الرسول الكريم صلوات الله وسلامه عليه، ولكن دعنا نتحدث فى عجاله عن ما وصلنا إليه الأن من حديث الرسول الكريم أهملنا الأخلاق تماما، وإنما الأمم الأخلاق ما بقيت *** فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا ..

و إذا أصيب القوم في أخلاقهم *** فأقم عليهم مأتما و عويلا صلاح …

يحضرنى موقف من مواقف عديده، حينما تكون فى قطار أو فى مترو أو فى وسيلة مواصلات، تجد رجل مسن أو امرأه واقفه، لعدم وجود كراسى خاليه للجلوس، والأغرب تجد شاب أو فتاه عندهما المقدره على الوقوف، بخلاف المسن، ولكن للأسف لا أخلاق لهما، وهذا بات ظاهره خطيره فى كل اتجاهات الحياه ذكرت منها ما مضى على سبيل المثال، لذلك عزيزى القارئ تجد أننا أصبحنا نعانى من الفساد الأخلاقى بكل مسمياته، ولا أثنى على أحد فى ذلك، بل ماشهده العالم من تكنولوجيا النت، والتواصل عبر مواقع التواصل الإجتماعى، وسوء إستخدامها أصبح ناقوسا وخطرا يدق بيوت الجميع، أصبح السهل الممتنع الذى تَدِبُّ منه مصائب كثيره وعواقب جسيمه عماتفعله الفتيات والشباب، جعلت الشباب والفتيات معظمهم تجرد من الأخلاق، هذه الآله المتطوره التى يسيئ معظم مستخدميها، أصبحت وسيله خفيه لمحاربة الإخلاق، فأناشد الجميع وأوصيكم وأوصى نفسى بالتمسك بحديث الرسول الكريم ” إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*