الرئيسية » سياسة » حزب الغد المصري: الأحزاب الدينية تشكل خطرا على الوحدة الوطنية

حزب الغد المصري: الأحزاب الدينية تشكل خطرا على الوحدة الوطنية

اعتبر المرشح الرئاسي السابق في مصر ورئيس حزب الغد موسى مصطفى موسى، أنه لا ينبغي أن يكون هناك حزب للمسلمين وآخر للمسيحيين في مصر.

وأكد موسى أن الأحزاب الدينية تتنافى في تكوينها مع مفهوم وطبيعة الحزب السياسي؛ لأن ذلك الحزب بالتعريف هو شريحة أفقية من المجتمع يضم الجميع بغض النظر عن الدين أو الطائفة أو الجنس أو العرق، لافتا إلى أنه من غير مقبول حسب مفهوم الحزب السياسي، أن يكون هناك حزب للمسلمين وآخر للمسيحيين، فالحزب السياسي يتشكل على أساس المواطنة.

وخاض رئيس الحزب موسى مصطفى موسى، الانتخابات الرئاسية في مصر نهاية مارس 2018، والتي انتهت بفوز الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*