.

.

مزلقان العياط مازال مسلسل الإهمال مستمر

مزلقان العياط مازال مسلسل الإهمال مستمر

  الجيزه – مصطفى الشياطى

فى مسلسل الإهمال المستمر مابين سوء إدارة السكه الحديد وبين الأرازقيه من هم على “باب الله” أردت أن استعرض فى هذا التقرير الكوارث وما وراءها، وهو الفساد، والرقابه، وسوء الإداره، هكذا نجد أن قضبان السكه الحديد أصبحت ساحة الباعه المتجولون، ليجعلوا منها سوقا على قضبان السكه الحديد، وكأن ما نراه هو فيلم هندى، ناهيك عن فتح المزلقان من قبل الموظف وكأنه سوق، وأين موظفى وشرطة السكه الحديد من هذا الشكل الكارثى؟ لنتفاجئ تكرارا عن خبر دهس قطار لشخص ما، إذا كان مايحدث من فوضى لبعض الباعه فعلى الشرطه والسكه الحديد ورئيس المجلس أن يضعوا حدا لتلك المهازل، حفاظا على أرواح البشر وما على عاتقهم من أداء عملهم أليس ذلك إلزاما عليهم.   ومن هنا انتقلت جريدة “بتوقيت مصر” إلى مركز العياط وبسؤال: بعض المقيمين فى العياط محمود صابر 32 عام ، مارأيك فى ما يحدث بناحية مزلقان السكه الحديد، أضاف هناك حلول : إنهم يعملوا مزلقان تاني بعده عشان الزحام وخطر المواطنين والباعه الجائلين، وأشار عبدالعليم أحمد زين مدرس تربيه رياضيه 31 سنه كان في حادث قطار دهس شخص من ٤ ايام والأمر مر مرار الكرام، وأضاف فهد ربيع 30عام حينما يتولى رئيس مجلس المدينه مهمته فى البداية يروح منضف المكان ده من الباعه، ويوقف أمين شرطه ومايكملش شهر ويرجع الوضع كما كان. مما يجعل أن هذا الأمر هو ليس بحل جزرى، لذا نناشد الساده المسئولون بالنظر إلى هذا الإهمال حتى لا تتفاقم المشكله وتؤدى إلى كارثه كبرى ووضع حل جذرى لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE