.

.

مصطفى محمد يكتب : الزمن

مصطفى محمد يكتب : الزمن

الزمن مبيغيرش غير اللى سايب له نفسه إنما اللى رجليه ثابتة فى الأرض عمر الريح ماتهزه ..فى حقيقة الأمر عمرى مافكرت إنى أكون فزاعة لحد البعض هم من أختاروا أن أكون لهم فزاعة حتى أخر نفس فى حياتهم..لما حد بيسىء ليك  ويتجنى عليك بالقول أو بالفعل بيبقى قدامك طريقين يا إما تطنش عملا بالحكمة اللى إتعلمناها وأحنا صغيرين ” الكلب لما يهوهو محدش بيرد عليه” ومن ناحية أخرى بتكبر ناس طلبت منك إنك تسكت  أصحاب الرأى ده بيقولوا إنك لو رديت على الحثالة هتبقى زيهم وهتنزل لمستواهم  وفى رأى تانى بيقولك أديهم بأقدم جزمة على دماغهم  إستنادا لفكرة إنهم يبطلوا يعيشوا  الوهم  وبيدعم الرأى ده إنك لما بتعمل كده بيجيبوا لورا زى الكلاب مع خالص الإعتذار للكلاب لأن الكلاب ليست على قدر نجاستهم

قالك أحنا صحفيين زى بعض لأ ياتاجر الميه السخنه لا أنت كنت زميلى فى كلية الإعلام ولا أنا كنت طالب فاشل مثلك فى مدرسة الصنايع  ولا تاجر مية سخنة  ولا حشاش ولا بعمل علاقات غير مشروعة مع واحدة من عيلة فى منطقتى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE